0 تصويتات
14 مشاهدات
في تصنيف ثقافة وفن بواسطة

س/ امرأة تقول :

أريد زوجًا لايكذب كأحمد.

فهل مدحت أحمد أو سبّته ذمته؟

أريد زوجًا لايكذب كأحمد فهل مدحت أحمد أو سبّته؟  الإجابة على هذا السؤال يحتمل وجوه عدة

1 إجابة واحدة

0 تصويتات
بواسطة
 
أفضل إجابة

أريد زوجًا لايكذب كأحمد فهل مدحت أحمد أو سبّته؟



‏يكون لعلامات الترقيم لها دور في تقريب الدلالات المرادة ، وليس دائما .

ولكن الأقوى من علامات الترقيم في تحديد المراد - وهو يعد من المقام - طريقة النبر والأداء ، إذا لم يكن الكلام مكتوبا وإنما منطوق مسموع

المعوّل أنه إذا جاء تشبيه بعد نفي يحتمل الاثنين الإثبات والنفي ، كاحتمال المدح أو الذم في قولك :

محمد لا يكذب كأحمد.

وإنما المقام أو السياق هو الذي يحدد المعنى المراد

 ومثلها :

العشاء لم يكن لذيذا كالغداء.

وأنت والمخاطبون قد تناولتم طعام الغداء والعشاء .

‏‎

ولو سبقت هذه الجملة جملة أخرى ، يسمى السياق ، مثل :

هناك فرق كبير بين محمد وأخيه ، فلم يكن محمد ملتزما كأخيه .

عرفنا المعنى ، ولا يحدث لبس . فالسياق هو الذي حدد المعنى المرادومثل هذه الاحتمالات والتأويلات في سائر اللغات كثير جدا ، ولولا مقامات الكلام وسياقاته وظروفه وأحواله ونبرات ناطقيه لظل المعنى المراد تائها .

إليك مثالا آخر :

ورد في الحديث أن النبي ص أُتِي بغلام فبال عليه ، 

من حيث التركيب النحوي منقطعا عن أحواله ومقامه وثقافة متداوليه يجوز أن يُفهم المراد أن الغلام هو الذي بال على النبي ، والعكس كذلك . والعياذ بالله

ولكننا نفهم مباشرة المراد، لأن المقام يدل عليه . .

لو وجدت فاصلة لوضح القصد.

قالت: تريد زوجا لا يكذب، كأحمد. مدحت.

قالت: تريد زوجا، لا يكذب كأحمدذمـّـت.

ما دامت بلا ترقيم نحملها محملا حسنا، ونقول: مـــدحت

اسئلة متعلقة

0 تصويتات
1 إجابة 8 مشاهدات
مرحبًا بك في موقع مرافيم

نسعى لإثراء المحتوى العربي عن طريق النقاش وتبادل المعارف والخبرات بين الزوار في كل جديد ومفيد، نتمنى لكم قضاء وقتاً ممتعا ومفيدا في موقع مرافيم

...